وفود طلابية من جنوب أفريقيا في زيارة لجامعة العين

 

في إطار التزامها بالتنمية التعليمية والتكنولوجية والاقتصادية وتعزيز الاتصال الدولي بين المؤسسات التعليمية، استقبلت جامعة العين ما يقارب من 60 طالباً وطالبة برفقة أعضاء من هيئة التدريس من كل من كلية "كروفورد"، وكلية "سانت بيتر" في جنوب أفريقيا، وتأتي هذه الزيارة التي نظمتها وحدة التطوير المهني في الجامعة إلى إثراء الطلبة المهتمين بتكنولوجيا المعلومات ودراسات الأعمال أو الهندسة ثقافياً وتعليمياً وتقديم صورة شاملة عن تجربة الجامعة في أنشطة التدريس والبحث والمشاركة المجتمعية.

استقبل الوفد الطلابي كل من الأستاذ الدكتور غالب الرفاعي –رئيس الجامعة، الأستاذ الدكتور عبد الحفيظ بلعربي –نائب رئيس الجامعة (مقر العين)، الدكتور عامر قاسم –نائب رئيس الجامعة (مقر أبوظبي)، والدكتور عادل أحمد –مدير وحدة التنمية المهنية.

ورحب الأستاذ الدكتور الرفاعي بالطلبة الزائرين وأعضاء هيئة التدريس من جنوب أفريقيا، مؤكدا حرص الجامعة على توطيد علاقاتها مع المؤسسات الدولية. وأضاف أن الجامعة تسعى إلى توفير كافة التسهيلات للطلبة المبتعثين من الخارج لتعزيز تجربة التعلم في جامعة العين، كما أن الجامعة تسعى لتقديم فرص سفر لطلبتها إلى الخارج أيضاً كجزء من تعزيز التبادل الثقافي والمعرفي وتبادل الخبرات.

ومن جانبه رحب الأستاذ الدكتور عبد الحفيظ بلعربى بالوفد الزائر كما أبدى رغبته في استمرار العلاقات الودية والتعاونية بين المؤسسات التعليمية في جنوب أفريقيا وجامعة العين.

ومن جهته عبر الدكتور عادل عن سعادته بهذه الزيارة، مؤكداً على أهمية تعزيز الروابط الدولية بين الطلبة وأعضاء هيئة التدريس، مشيراً إلى أن أهم ما يميز جامعة العين هو بيئتها المتعددة الثقافات، حيث تفخر الجامعة بوجود طلبة من مختلف الجنسيات والدول، حيث تسعى دوماً لتقديم كافة التسهيلات وتوفير الاحتياجات اللازمة لهم من أجل تأهيل جيل مثقف وواع يتطلع إلى المستقبل. وأضاف أن الهدف الأساسي لوحدة التطوير المهني هو الطلبة وأعضاء هيئة التدريس، حيث تسعى لإتاحة فرص للتبادل

كما يضيف الدكتور عادل أن الهدف الرئيس لوحدة التنمية المهنية هو الطلبة وأعضاء هيئة التدريس، حيث تسعى وحدة التنمية المهنية إلى توفير أكبر قدر ممكن من فرص التبادل المعرفي والثقافي وتبادل الخبرات بين الجامعة والمؤسسات التعليمية الخارجية، واستضافة الأكاديميين الزائرين، وتنظيم زيارات علمية مختلفة لأعضاء هيئة التدريس في جميع أنحاء العالم، إضافة إلى تزويد الطلبة بفرص تدريب أوسع في مختلف المناطق.

وفي نهاية الزيارة، عبر الوفد الطلابي الزائرين عن إعجابهم بما تقدمه جامعة العين ومافيها من كليات وبرامج مطروحة، معبرين عن اهتمامهم بالالتحاق بها والدراسة في كلياتها.

تحميل


أخبار ذات صلة